• صندوق الاستثمارات العامة

صندوق الاستثمارات العامة هو صندوق الثروة السيادية للمملكة العربية السعودية، تأسس الصندوق فى عام 1971م، ويعتبر من أكبر صناديق الثروة السيادية في العالم.

يحتل الصندوق المركز الثامن بإجمالي أصول تقدر بـحوالى 390 مليار دولار، ويختص بتمويل المشروعات ذات القيمة الاستراتيجية للاقتصاد الوطني السعودي.

تهدف المملكة العربية السعودية إلى تحويل صندوق الاستثمارات العامة إلى واحد من أكبر الصناديق السيادية على مستوى العالم،

وذلك بالعمل على بناء محفظة استثمارية متنوعة ورائدة من خلال الاستثمار في الفرص الاستثمارية الجذابة على الصعيدين المحلي والدولي.

عمل صندوق الاستثمارات العامة على إدارة أصول بقيمة 400 مليار دولار، في عام 2020.

 

صندوق الاستثمارات العامة
صندوق الاستثمارات العامة

 

  • محفظة الصندوق

لدى الصندوق محفظة تتكون من حوالي 200 استثمار، منها حوالي 20 استثمار مدرجة في السوق المالية السعودية.

يسعى صندوق الاستثمارات العامة إلى أن يصبح واحداً من أكبر الصناديق السيادية على مستوى العالم،

عن طريق بناء محفظة استثمارية متنوعة ورائدة من خلال الاستثمار في الفرص الجذابة على الصعيدين المحلي والدولي.

ظل صندوق الاستثمارات العامة رافداً اقتصادياً رائداً ومُسهِماً في تطوير العديد من الكيانات إلى أكثر من (46) عاماً،

حيث أسهم في تأسيس عدد من كبريات الشركات في المملكة منذ أن أُنشِئَ في عام 1971م بموجب المرسوم الملكي رقم (م/24).

كما أسهم على مر الأعوام في تمويل العديد من المشروعات والشركات الحيوية والمشاركة فيها،

عن طريق تقديم الدعم المالي إلى المشروعات ذات الأهمية الاستراتيجية للاقتصاد الوطني.

حدثت نقلة نوعية في مسيرة الصندوق فى عام 2015 بعد صدور قرار من مجلس الوزراء يقضى بربط الصندوق بمجلس الشئون الاقتصادية والتنمية،

ومن ثمَّ إعادة تكوين مجلس الإدارة ليصبح برئاسة ولي العهد السعودى “الأمير/ محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود” .

اعتبرت هذه الخطوة بالغة الأهمية، حيث منحت الصندوق صلاحيات أعم، وكلفته بمهام أشمل، وقلّدته مسئولياتٍ وطنية استراتيجية أكثر حضوراً وأدق توصيفاً.

نما دور الصندوق في الحقل الاقتصادي بوتيرة متسارعة وخلاّقة في ضوء الاستراتيجيات العريضة التي أقرّها مجلس الشئون الاقتصادية والتنمية،

وذلك في سياق الجهود المبذولة لدفع عجلة التحول الاقتصادي الوطني والتغيير الإيجابي المستدام في المملكة.

 

صندوق الاستثمارات العامة
صندوق الاستثمارات العامة

 

  • الركائز الخمسة المحوريّة لصندوق الاستثمارات العامة

  1. إطلاق القطاعات المحلية وتنميتها عن طريق تعظيم قيمة استثمارات الصندوق فى الشركات السعودية وذلك من خلال إنشاء وتطوير القطاعات وتنويع مصادر الإيرادات والاستفادة من إمكانات الموارد وتحسين جودة الحياة.
  1. الاستثمار على القطاعات الأولوية، وفي مقدمتها: الطيران والدفاع، المركبات، النقل والخدمات اللوجستية، الأغذية والزراعة، مواد وخدمات البناء والتشييد،
    المرافق الخدمية والطاقة المتجددة، المعادن والتعدين، الرعاية الصحية، الخدمات المالية، الترفيه والسياحة والرياضة، القطاع العقاري، الاتصالات والإعلام والتقنية، وصولاً إلى السلع الإستهلاكية والتجزئة.
  2. تطوير المشاريع العقارية محلياً ومن المستهدف رفع ملكية المنازل في الدولة لـ70%، وتحسين البنية التحتية الأساسية للمملكة وأفضل الممارسات في البناء والتشييد وفقا للمعايير الدولية،
    نظراً لما يستتبع ذلك من الترويج لها كوجهة سياحية إلى جانب تنويع مصادر العوائد وتحسين تجربة الحجاج والعمرة للزوار المحليين والدوليين.
  3. الترويج للمملكة كوجهة سياحية عالمية، والتركيز على المشاريع الكبرى في المملكة ، والتي تمكّن من خلالها استحداث منظومات جديدة وإطلاق قطاعات جديدة تعتمد بشكل كبير على التقنية والمعرفة .

قد يهمك أيضاً: مواد الألواح .. استخداماتها وأنواعها وطريقة تخزينها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

19 − 5 =