• مشاريع صندوق الاستثمارات العامة السعودى: القدية والعلا 

 

 

مشاريع صندوق الاستثمارات العامة السعودى: القدية والعلا
مشاريع صندوق الاستثمارات العامة السعودى: القدية والعلا

 

  1. مشروع القدية

مشروع القدية هو مشروع ترفيهى، وهو واحد من المشروعات السياحية التى تضع المملكة العربية السعودية أساساتها تنفيذًا لرؤية 2030.

حيث تهدف رؤية 2030 إلى جعل المملكة العربية السعودية وجهة سياحية، وإلى تنوع المصادر الإقتصادية للمملكة، وتقليل اعتمادها على النفط.

  • موقع المشروع

يقع مشروع القدية على بعد نحو 40 كيلومترًا من قلب العاصمة (الرياض)، بالقرب من مطار الملك خالد الدولى بالرياض .

يحتل مشروع القدية موقعًا إستراتيجيًا في منطقة الرياض وتبلغ مساحته 334 كيلومترًا مربعًا، وسيتم تخصيص منطقة سفاري بحيث تصلح لتوسعة مستقبلية للمشروع.

  • مميزات المشروع

يقدم مشروع القدية خدمات ترفيهية بمستوى عالمي تشمل المتنزهات والحدائق الترفيهية، وأنشطة المغامرات والتشويق، ومدينة رياضية، وأنشطة ثقافية.

يوفر المشروع مجالات أرحب وآفاق أوسع لمحبي التنزه ورحلات السفارى وعشاق المناظر الطبيعية،

ونشاطات الهواء الطلق، ودعم هواة سباقات السيارات لممارسة هواياتهم المفضلة بأسلوب مفيد وآمن بمواصفات عالمية عالية.

يقدم مجموعة متنوعة من الخدمات والعروض التي تناسب جميع شرائح المجتمع وتتمثل رؤية المشروع في أن يصبح وجهة الترفيه الأولى في المملكة،

وأن يكون مركز للأنشطة والاكتشاف والمشاركة لتغيير مفهوم الترفيه في المملكة وتقديم وسائل ترفيهية تناسب جميع شرائح المجتمع.

 

مشاريع صندوق الاستثمارات العامة السعودى: القدية والعلا
مشاريع صندوق الاستثمارات العامة السعودى: القدية والعلا

 

  • دور صندوق الاستثمارات العامة في المشروع

يعتبر مشروع القدِية أحد مبادرات صندوق الاستثمارات العامة للاستثمار داخل المملكة، ويهدف إلى المساهمة في زيادة حجم أصول صندوق الاستثمارات العامة وتعزيز دوره كأحد محركات النمو الاقتصادي في المملكة.

يؤكد مشروع القدية توجه صندوق الاستثمارات العامة نحو استثمار الأراضي البيضاء في تأسيس مشاريع اقتصادية نوعية تصب في خدمة الوطن والمواطن،

وتحقق منافع اقتصادية واجتماعية قيمة للوصول إلى ما يصبو إليه المجتمع من تقدم ورقي.

يقوم صندوق الاستثمارات العامة بدور أساسي في تأمين التمويل اللازم في المراحل الأولى من المشروع،

لا سيما لجهة تمويل البنية التحتية والمشروع ككل في انتظار جذب الاستثمارات اللازمة، كذلك يقدم الصندوق الدعم للمشروع من خلال اعتماد الحوافز المالية والتنظيمية الملائمة لزيادة جاذبية المشاريع الاستثمارية.

2. مشروع العلا

أطلقت المملكة العربية السعودية رؤية لمدينة العلا في فبراير 2019، ضمن مجموعة من المشاريع التنموية التطويرية التي تجعل من موقع العلا واجهة حضارية عالمية.

 

مشاريع صندوق الاستثمارات العامة السعودى: القدية والعلا
مشاريع صندوق الاستثمارات العامة السعودى: القدية والعلا

 

  • موقع المشروع

تم توقيع مشروع تطوير منطقة العلا الأثرية التي تغطي نحو “22500” كيلومتر مربع، وتقع في منطقة المدينة المنورة على ساحل البحر الأحمر.

يُعرف المشروع بإسم “محمية الشرعان الطبيعية”، ويهدف “جان نوفيل” المهندس المعماري المكلف بالإشراف على المشروع، لتكريم وإظهار جمالية المناظر الطبيعية المحيطة بالمنطقة.

 

مشاريع صندوق الاستثمارات العامة السعودى: القدية والعلا
مشاريع صندوق الاستثمارات العامة السعودى: القدية والعلا

 

  • مميزات المشروع وأهدافه

تتماشى أهداف المشروع مع أهداف رؤية 2030 التي تساهم بإضافة 120 مليار ريال للناتج المحلي للملكة مع حلول عام 2035 .

يستهدف المشروع جذب 2 مليون زائر من خلال المشروعات السياحية الضخمة التي تعتبر جزء من سلسلة مشروعات استراتيجية رئيسية.

تعمل الهيئة الملكية للمحافظة على تطوير العلا بطريقة مسئولة بهدف تحويلها إلى وجهة عالمية للتراث،

مع الحفاظ على التراث الطبيعي والثقافي في المنطقة بالتعاون مع المجتمع المحلي وفريق من الخبراء العالميين.

تشتهر هذه المنطقة بمواقعها الأثرية مثل “مدائن صالح”،  وهي مدينة يبلغ عمرها حوالي  2000 سنة، وتعود إلى عهد “الأنباط”.

تم تشييد المنطقة في صخور صحراوية شمال المملكة، وقام علماء آثار فرنسيون بالتنقيب عنها لأكثر من 15 عامًا.

توجد في هذه المنطقة معسكرات رومانية ونقوش صخرية ومواقع تراث إسلامي،

وبقايا خط الحجاز للسكك الحديدية الذي يعود للعهد العثماني وكان ممتدًّا من دمشق إلى المدينة في أوائل القرن العشرين.

تصميم المشروع مستوحى من العمارة النبطية التي تُميز موقع العلا ومكانته التاريخية،

فقد سعى نوفيل، إلى إعادة الطراز المعماري المميز للعلا للمرة الأولى منذ أن نحته الأنباط في صخور شرعان الرملية البالغة من العمر ملايين السنين.

ساعدت العمارة والفن على تأطير المناظر الطبيعية في الشرعان على ارتفاعات مختلفة،

و نظرًا لوجود تناقضات في الطبيعة والجغرافيا، فقد ساهم هذا في اكتشاف الآفاق البعيدة والصفات المختلفة للضوء.

صمم نوفيل أيضًا منتجع فاخر في وسط وادٍ في منطقة العلا، يضم 40 جناحًا مخصصًا للضيوف،

إلى جانب 3 فيلات ومركزًا للمؤتمرات يحتوي على 14 جناحًا ترفيهيًا.

قد يهمك أيضاً: البرامج التي يجب أن يعمل عليها المعماري المحترف والطالب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

ثلاثة عشر − ستة =