الطبولوجيا في الهندسة المعمارية :

ماذا عن الطبولوجيا في الهندسة المعمارية ؟  لقد أحدث إتجاه  الطوبولوجى  طفرة هائلة أثرت في تغييرالمفاهيم الفكرية والأسس النظرية فى العمارة والتصميم الداخلى نتيجة استخدام التقنيات الرقمية الحديثة .

مما أدي لتطوير الفكر التصميمي وايجاد وسائل تعبير جديدة وأفكار مبتكرة وغير مألوفة من قبل.

و قد تبنى اتجاه الطوبولوجيا النظم الرياضية و عمل على إدماجها فى العملية التصميمية لإنتاج فراغات داخلية بتصميمات إبداعية متصلة ومستمرة ، و صنع علاقات أكثر عمقا تربط التصميم المعمارى الداخلي والخارجي معا .

 

وأصبحت الرياضيات :

“هي لغة الخطاب المشتركة بين العمارة والتصميم الداخلي والطبيعة والعلوم , مما أدي الي فتح المجال لتصميم عالما جديدا من الأفكار والرؤى التي لاتنتهى” .

 

نتحدث هنا عن نشأة ومفهوم الطبولوجي Topology :

مصطلح طوبولوجى مشتق من الكلمة اليونانية Topos وتعنى مكان ،وكلمةLogos  وتعنى دراسة .

فهو علم دراسة المكان أو الفراغ  ، و دراسة خصائص الأشكال الهندسية .

وتعنى الهندسة الطوبولوجية :بدراسة الأسطح الهندسية المنحنية المستمرة المرنة كالأسطح المطاطية و التي يسهل التحكم بها وتعديلها من خلال:

“التحكم فى توزيع وكثافة النقاط على السطح مما يزيد إنحنائه” .

فينتج عنها أشكال متغيرة تكون العمارة الطوبولوجية بواسطة إستخدام التكنولو جيا الرقمية .

 

الهندسة الطوبولوجية :

هى الهندسة المرنة اللينة القادرة بسبب ليونتها على التفاعل مع الأحداث الخارجية و التشوه والتغيير إلى فراغ ناعم متواصل .

وتتشكل تلك الأشكال المنحنية عن طريق المضمون المحدد الخاص بها و البيئة إلا انها لا تمثل تلك القوى و الظروف الخارجي .

 

العمارة الطوبولوجية :

تعرف العمارة الرقمية الحسابية بأنها عمليات ذات أساس حسابى لتوليد الشكل والتحولات لعمليات التشكل الرقمى.

حيث تتعدد الأساليب الحسابية المستخدمة مثل الأشكال الهندسية الطوبولوجية ، الأسطح المتعددة المتماثلة شكليا  .

و تمتلك فكرة الطوبولوجيا قدرة خاصة فى العمارة من حيث تأكيدها على التحول عن أشكال معينة  فى التعبير ، ضمن موقع محدد وبرنامج مقترح .

حيث تصبح هذه المعطيات المتداخلة القاعدة المنظمة والمكونة لتوليد الشكل وتحوله .

 

اقرأ ايضاً مفهوم الاستدامة في العمارة.

 

الخصائص الهندسية للفراغ الطوبولوجى :

يعرف الفراغ الطوبولوجى بانه ذلك الفراغ الذى يشمل الأنظمة الديناميكية  للتحولات.

والتي تفترض وجود مجال من القوى الخارجية تؤثرعلى الأجسام والتى تحدث تشوه  أو تغير فى شكلها .

و أشكال التغير هذه توصف بـ :

“أنها أشكال تعبيرية  قد تعبر عن حدث إنتقالى  و التى تعمل على إحداث تشوه أو إنحناء وفقا لذلك” .

وبناءا على هذه المفاهيم نجد أن الفراغ الطوبولوجى يولد عن طريق تكوينات تحت تأثير ضغط  ،  و لذلك نجد أن هندسة هذه الفراغات هى هندسة ذو معالم طوبولوجية مختلفة .

 

ومن الجدير بالذكر أن مكتب ابراهيم  جوهرجي معماريون من أفضل المكاتب المعمارية  بالمملكة العربية السعودية والتي تطبق كل التقنيات والأساليب الحديثة في العمل , بالأضافة الي البرامج الهندسية المتقدمة والمواكبة للعصر الحديث للهندسة المعمارية  بكافة جوانبها وفروعها الكثيرة , وأيضا نعمل علي تقديم الطبولوجيا في الهندسة المعمارية  في مشاريعنا المعمارية وذلك لوجود نخبة من المهندسين المعمارين وفريق عمل متكامل يعملون معا من أجل تحقيق غايتنا وهي أرضاء العملاء الذين قاموا باختيار مكتبنا للقيام بأعمال الهندسة المعمارية بالمملكة العربية السعودية .

 

اترك تعليقاً على موضوع ( الطبولوجيا في الهندسة المعمارية ) في التعليقات وسوف نقوم بالرد عليك فوراً.

One thought on “الطبولوجيا في الهندسة المعمارية

  1. Pingback: تاثير الالوان على الصحة النفسية للانسان في التصميم الداخلي | INJ ARCHITECTS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

خمسة × واحد =