الكمية والنوعية في العمارة :

الكمية والنوعية في العمارة :

 

العمارة:

هو مصطلح يشمل وصف كل ما يتم تشيده وتصميمه من مباني ومنشآت ويشمل مجالات متعددة مثل تخطيط العمراني للمدن، والتأثيث والتصميم الداخلي.

 

*تُعد عملية جمع البيانات الكمية والنوعية في عالم العمارة أمر ضروري إتباعة حيث أنها تُعتبر بمثابة دليل إرشادي ومُخطط في صور معلومات متزنة ومتتالية حتى تساعد على التأقلم الوظيفي بكل سهولة والحصول على كل ما يحتاجونه في العمل بكل سهولة وبشكل مُخطط ودقيق.

 

أهمية معرفة الكميات النوعية والكمية في العمارة حيثُ يتم من خلالها:

-دراسة نوعية التربة التي يتم عليها الإنشاء ويتم من خلالها تحديد

أهمية معرفة الكميات النوعية والكمية في العمارة حيثُ يتم من خلالها

 

1-خصائص التربة من حيث كونها طينية أو رملية أو زلطية.

2-معرفة مدى رطوبة التربة والطبقات التي تتكون منها التربة.

-معرفة نسبة الفراغات بين حُبيبات التربة وكثافة المواد الصلبة التي توجد بها.

-حساب عدد الادوار وحساب الفراغات والفواصل بينهم.

-معرفة الكميات اللازمة من المواد المُستخدمة في البناء مثل الاسمنت والطوب والحديد، أو المواد المُستخدمة بعد الانتهاء من البناء مثل الدهانات والسيراميك ومساحات الشبابيك والابواب.

ومن خلال عمل دراسات وجمع البيانات النوعية للتربة يتم تحديد منسوب المياة الجوفية وأخذ عينة منها لتحليلها في المعامل المُختصة لمعرفة نسب الاملاح الموجوده بها ومدى تأثر الخرسانة بها، ويتم أخذ عينة من التربة لمعرفة الكثافة ومدى تحمُلها للبناء.

 

اقرأ ايضاً انواع الزجاج السيكوريت

 

*القياس الكمي هو القياس التي يتم فيه تحديد الكميات المُستخدمة بالطن ومعرفة كل الكميات التي يتم وزنها، أم القياس النوعي هو الذي يتم فيه تحديد نسبة كتلة حجر البناء .

 

القياسات الكمية في العمارة:

يتم من خلالها تحديد كل ما يخص البناء التي يتم تشيدد بشكل دقيق من حيثُ الادوات والمواد المُستخدمه في البناء والمساحات التي يتم البناء عليها.

 

*-المعلومات لمواد المُستخدمة في الإنشاء:

-الأسمنت :

معرفة الكمية وحسابها قبل البدء في البناء حيثُ أن الاسمنت  يُستخدم في عمل الخرسانة والتي تُعتبر أساس البناء التي يتم بناءه.

 

-الحديد :

من خلال الحسابات الكمية والنوعية يتم تحديد نسبة الحديد المُستخدم، حيثُ أن الحديد يعمل على دعم الخرسانة لجعل البناء قوي.

 

-الطوب والرمل :

يتم تحديد الكمية المطلوبة من الطوب الذي يُستخدم في البناء وذلك من خلال الحسابات الكمية والنوعية.

 

*المساحات التي يجب معرفتها قبل البدء في عملية البناء:

1-يوجد ما يعُرف بإسم الاحمال الميتة Dead loads للبناء ويتم فيه تحديد:

-مساحة المبنى وأرتفاعة وكثافتة.

-كثافة الخرسانة وسمك السقف ووزن السقف.

-مساحة العمود ووزنة وكثافتة وارتفاعة.

 

2-يوجد ما يُعرف بإسم الاحمال الحية للبناء ويتم فيه تحديد:

-معرفة الوزن التصميمي الكامل.

-معرفة وزن المبنى الكامل.

 

 

البيانات الكمية في العمارة:

هي البيانات التي يحصل عليها المُهندس المتخصص في عملية جمع البيانات نتيجة دراسة المنطقة المراد البناء فيها ويتم معالجة الموضوع إحصائياً بالارقام وإحصائيات مؤكدة.

 

 

البيانات النوعية في العمارة:

هي البيانات التي يحصل عليها المُهندس بكميات غير معروفة نتيجة مقارنات و استنتاجات و مواصفات يوفرها المعماري في تصميمه.

 

البيانات الكمية النوعية في العمارة

 

-المقاييس المُستخدمة في جمع المعلومات الكمية والنوعية:

1-المقياس النسبي: هو الذي يُحدد علاقة عناصر المبنى والمبنى ككل.

2-القياس البصري: هو الذي يُحدد الاشكال والحجوم المعمارية وما يحيط بهم من فراغات وفواصل طبيعية وعمرانية.

3-القياس الإنساني: هو الذي يُحدد التقدير السليم لابعاد المنشأة المعمارية.

-عملية جمع البيانات الكمية والنوعية تساعد على تشكيل مُخطط هيكلي لأي من التصاميم المعمارية المطلوب إنشاءها. لذا تُعتبرعملية جمع البيانات الكمية والنوعية في عالم العمارة هي أساس الحصول على عمل ذات جودة عالية وإنشاء سريع.

 

 

اترك تعليقاً على موضوع ( الكمية والنوعية في العمارة ) في التعليقات وسوف نقوم بالرد عليك فوراً.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

أربعة عشر − أربعة =