التمديدات الكهربائية للمباني لاستخدام التيار المنخفض

في أي عملية بناء يلزم لإتمامها إتمامًا متكاملًا إعداد نظام كهربائي مُصمم على أكمل وجه، بداية من التصميم المعماري، وتلحقها الأعمال الأخرى كأعمال الإنشاءات من وضع أُسس وإعداد هيكلي للخرسانة والجدران والكثير من أعمال البناء، وأيضًا الأعمال التي تختص بالصحة من مياه الصرف الصحي وآلة ضخ المياه، وهناك أعمال أخرى عديدة لابُد لإتمامها أن يتم تزويدها بتركيبات كهربائية على حسب احتياجاتها، وبالتالي فإن الهندسة الكهربائية ترتبط ارتباطًا وثيقًا بالمشاريع الأخرى، لذا لابُد من إعداد التمديدات الكهربائية للمباني بدقة لما ينتُج عنه من تأثير على جميع أعمال البناء والمشاريع الأخرى.

التمديدات الكهربائية المُتَبعة في عملية البناء

يجب تُصَمم التمديدات الكهربائية على وجه عالي من الدقة من أجل استخدام كميات كهربائية منخفضة، ويتم إعداد التمديدات الكهربائية أسفل المبنى تحت الأرض أو يتم تثبيتها فوق الجدار ومن أبرز العوامل المكونة لنظام إمداد الطاقة هي :

مكونات قائمة على العنصر المادي :  وتضمن كافة الآلات والأجهزة المُصَممة لتوليد الطاقة والقيام بعملية توزيع لها والعمل على نقلها والسيطرة على التغيرات التي تطرأ عليها، وأيضًا الإشراف على نظام سيرِها، أو تقوم بحماية النظام من الأخطاء المفاجئة التي تحدث دون سابق إنذار، وجميع هذه الوظائف تقوم عليها منظومة تُسمى بدوائر القدرة.

مكونات قائمة على التفكير : وتضمنت حزم البرمجة التي تقوم بحسابات لابُد منها في كافة الأعمال، في حين أن الحاسب الآلي يُستخدم لإتمام كافة الوظائف من تشغيل والسيطرة على نظام الطاقة، فهناك برامج ونظام يعمل على حساب تَوقُع الحُمولة وتكليف محطات مُخصصة بتوفير مُتطلبات هذه الحُمولة وتوزيعها على المحطات اقتصاديًا. ويعمل الحاسب الآلي على تقدير ومعرفة كمية الحمولة التي تسير وأيضًا يتضمن قوائم تعمل على تنظيم وتوزيع المهام داخل النظام بالإضافة إلى أن هناك قائمة توضح كيفية تشغيل النظام وحمايته وقواعد يجب إتباعها للوقاية من أخطار هذه المنظومة.

العامل البشري : وهو ومن أبرز العوامل اللازمة لسريان المنظومة وله أهمية كبيرة في نظام القوى، حيث أنه لابُد من أن يكون العاملين في هذه المنظومة مؤهلين ولديهم خبرة عن الطريقة السليمة لتشغيل النظام الكهربائي، بالإضافة إلى أن العامل البشري يتولى مهام عديدة وله دور كبير في سريان هذا النظام بداية من المُكَلفين بتوفير المتطلبات اللازمة والعمل على توصيل الإمدادات وتصميمها إلى القيادة المسؤولة عن مسيرة المنظومة لذلك يجب أن يكون جميع العاملين بها ذو كفاءة عالية.

تصفح أيضاً: صيانة المباني وما هي العناصر الأكثر احتياج للصيانة

الاحتياجات اللازمة للتوصيلات الكهربائية

الاحتياجات اللازمة للتوصيلات الكهربائية

المفهوم العام للاحتياجات اللازمة للتوصيلات الكهربائية هي البيانات والمعلومات التي تم جمعها عن المبنى المطلوب إعداد رسم تخطيطي لتركيب نظام كهربائي له، ولإعداد هذا النظام لابُد من مهندس كهربائي لديه مؤهل عالي لعمل هذا التصميم بدقة للغاية، ومن أمثلة هذه الاحتياجات التي لابُد من توفيرها  :

١- يجب توفير احتياجات كهربائية.

٢- ويجب أيضًا توفير احتياجات ميكانيكية.

٣- بالإضافة إلى توفير الاحتياجات المعمارية.

المساهمين في إقامة التركيبات الكهربائية

هناك أربعة أشخاص لابُد من وجودهم لإقامة مشروع التركيبات الكهربائية وهم:

١- صاحب المشروع والممول له : وصاحب المشروع تكون بداية المشروع منه ومن الممكن أن لا يكون شخصًا واحًدا بل يمكن أن يكون العديد من الأشخاص المساهمين في مشروع واحد أو شيء آخر وهو المُحدِد لطبيعة المبنى ويكون تعامله مع المهندس الكهربائي للمشروع.

٢- المكتب المسؤول عن المراقبة الهندسية : ويقوم المكتب بإرسال استشاري يشرف على إتمام المشروع ويقوم بإعداد التصاميم اللازمة لعمل المشروع والرسم التخطيطي لها.

٣- الشركة المسؤولة عن عمل المشروع : ويعمل المقاول المُكلف بهذا العمل على تنفيذ التصاميم.

٤- المسؤول عن الإشراف عن التركيبات الكهربائية : ويقوم بمراجعة الأعمال بعد إتمامه والوقت الزمني اللازم لإتمام عملية التركيب الكهربائية.

تابعونا على تويتر لتبقوا على اطلاع بكل جديد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

4 × 5 =