لغة المصمم المعماري

من أجل إتقان أساسيات الهندسة، يجب عليك أولًا أن تفهم وتتقن لبنات القواعد الأساسية في لغة المصمم المعماري، وذلك من حيث التعريفات الشاملة والوظيفة وكيفية الاستخدام، حيث أن لغة المصمم المعماري هي الطريقة الأساسية لجعل التصميم المعماري احترافي، وكيف يجعل المصمم المعماري هذه العناصر برغم من تخصصات التصميم المعماري المختلفة والمتعددة هي أدوات من السهل أن تتناسب مع أي تصميم يريده سواء كانت جديدة أو لا.

لغة المصمم المعماري - The language of the architectural designer

التحليل في لغة المصمم المعماري

يعتبر مصطلح التحليل في لغة المصمم المعماري وصفًا شيء ما، من الممكن أن يكون جديد أو مختلف، شيء لم يتم فعله من قبل، في الهندسة المعمارية هناك اعتقاد راسخ بأن أغلب الأشياء تم القيام بها بالفعل، إلى حد ما وفي بطريقة أو بأخرى، وهذا ما يسمى بالأصالة في التصميم المعماري، ولأن الأصالة لا تكمن في اكتشاف شيء جديد ولكن في التفسير القديم.

تحليل هي عملية الاستكشاف والاكتشاف، التي لا يتطور بها المهندس المعماري فقط، بل هي عبارة عن الإلمام بالافتراضات المتوقعة، والظروف المعطاة ولكن يحدد أيضًا المشكلات التي تساعد في تحليل ما سوف يقوم به، ووضع حلول داخل إطار المشكلة.

مفهوم لغة المصمم المعماري

يمثل المفهوم أكثر من مجرد حل يحاول به المصمم المعماري الوصول إلى هدفه، ولكن المفهوم هو من يشكل طريقة للتفكير في التصميم، فهو يقوم بطرح مشكلة أثناء اقتراح مجموعة من الأهداف، لوضع خطة لمحاولة فهم الأسلوب الذي يريد أن ينفذه المصمم المعماري، وذلك مع الإشارة إلى الاستبعادات المحتملة.

إنه الطريق الذي يبدأ منه مفهوم التصميم المعماري، حيث يقوم المصمم المعماري بوضع أبعاد مقابل الأفكار المطروحة، ومن خلال هذه العملية قد ينشأ مفهوم مع فكرة، أو مجموعة من الأفكار أو الملاحظة أو التحيز التي تخص المصمم، هذه الأفكار نادرًا ما تحفز على الإنتاج، فعلى الرغم من ذلك يجب أن تكون الفكرة قيمة إنتاجية، المفهوم يجب أن يؤدي في النهاية إلى ملاحظة يمكن مشاركتها مع أكبر عدد من الجمهور.

يجب أن يظل المفهوم مرنًا وواسعًا بما فيه الكفاية، وذلك للسماح بالتعديلات الحتمية التي تساعد في عملية تطوير التصميم، وهذا ما يسمى بتفكير الاسفنجية أي قابل لاحتواء العديد من التطويرات دون التأثير على جوهره.

التمثيل في لغة المصمم المعماري

يجب أن يكون هناك علاقة بين التصميم المعماري والتمثيل الخاص به والمحتوى المستوحى منه الفكرة، فلا بد أن تحمل الأعمال المعمارية النهائية آثار أصولها التمثيلية، حيث لا يبني المهندسون المعماريون المباني، لأنهم يصنعون الرسومات والنماذج التي تصنع منها المباني.

استراتيجية المصمم لا تتعلق فقط بدراسة هندسة المبنى، لكن هناك أمور أكثر تعقيدًا فمثلًا يجلب المصمم المعماري عدة تصورات الهندسية للمدن، ودمج هندسة المدن مع التصور الخاص به، ذلك بوضع مفهوم يمثل المحتوى التمثيلي الإبداعي المأخوذ من النماذج المجمعة التي تتراكم عادةً.

الابتكار في لغة المصمم المعماري

الابتكار في لغة المصمم المعماري - Innovation in the language of the architectural designer

الابتكار يحتاج إلى تقنيات معينة في التصنيع، غالبًا ما تعتمد على خصائص التكنولوجيا الموجودة، ربما كانت في الأصل مقصودة أو مقتصرة على تطبيق معين، ولكن التكنولوجيا الحديثة ساعدت في ظهور الاكتشافات المادية والهيكلية المبتكرة التي لم يتم استغلالها من قبل.

يعتبر الابتكار في الطرق التي يتم من خلالها البناء، جانب مهم من عملية التصميم، حيث أن العلم والتقدير لطريقة بناء معينة هو امتياز، تضمن كيفية تطوير العمل، و ايضًا تفاصيل تلك الأساليب تكون موجودة، فتعمل كمرجع أثناء عملية التطوير.

لغة المصمم المعماري هي مساحة إبداعية للمصمم من خلالها يقوم بوضع انعكاس لصورة لمحصلة الخيال المعماري لديه لينتج مجموعة من الأعمال المعمارية المبهرة.

إقرأ على موقعنا أيضاً: فرانك جيري معماري رائد وصاحب خط فريد في العمارة ولكن يخشى الانتقاد

لتتعلم المزيد حول العمارة تابعنا على تويتر

One thought on “لغة المصمم المعماري

  1. Pingback: ما هي الأدوات التي يتبعها المصمم المعماري أثناء تصميمه المبنى | INJ ARCHITECTS

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

17 + 7 =