خدماتنا

خدمات مكتبنا : فريقنا مكرس لاعمال الاستشارية و التصميم المعماري  :

طريقتنا في العمل:

نعمل دائمًا على مقربة من العميل والمشروع لدينا وسائل وبرنامج مخصص للتواصل مع العميل ، وعادة ما يكون عملاؤنا قريبون منا ويخلقون بيئة إنتاجية للعمل ، فالعمارة الحديثة تحتاج إلى معرفة كل التفاصيل حول المستخدم ويجب أن يكون لدينا قدر كبير من البيانات التي سنقوم بتصميمها.

يستخدم الاستوديو الخاص بنا عددًا من البرامج بما في ذلك:

Rhino.

CAD.

Sketch-Up.

Grasshopper.

Primavera.

Revit.

يعمل فريقنا على الطابعات ثلاثية الأبعاد أيضًا. يمكننا إنتاج أي نوع من الإنتاج المعماري وفقًا لطلب العميل وكذلك نطاق أعمال المشروع المعماري نوظف كل من هو مدفوعًا بالسعي لتحقيق الجودة ، مع اعتقاد قوي بأن الإنتاج المعماري المتطور يسهم في الرقي بتطور تفكير المستخدم و التصميم الراقي ويولد تطوراً حساسًا و فائق الاستجابة للفرد و الواقع المادي الذي نعيش فيه ، ويوسع من خيالنا ويحفز حواسنا.

يصمم مكتب ابراهيم جوهرجي المشاريع المعمارية ضمن مناطق المعيشة ممتدة في المباني السكنية و التجارية ، مسترشدين بثقافة و مناخ المكان.  ان المهندسين المعماريين ضمن فريقنا يشكلون البيئات الداخلية التي تستجيب للأذواق والرغبات الشخصية للعميل . بدلاً من مجرد إنشاء فراغات و حيز لأنماط المعيشة المكررة و التي دائما ما لا تتناسب مع الذوق المعماري المتفرد للعميل ، المهندسين المعماريين بمكتب ابراهيم جوهرجي لديهم تحدي اثناء تخيلات التصميم وإطلاق خبرتنا المكانية الجديدة ، لقد قمنا بتطوير كل من خبراتنا من خلال تفسير دقيق للمحددات المعمارية والبرنامجية والعملية لمالك المشروع.
مع المشاريع والدراسات الحضرية ، يتدخل المهندسون المعماريون في مكتب الاستشاري ابراهيم جوهرجي في العمليات المتعلقة بتطوير بيئة الانسان و المكان وعمليات صنع القرار. نحن نؤمن أن العمارة يجب ألا تعمل ككائن تصميم فقط ، ولكن أيضًا وسيلة لتشكيل و تطوير النسيج الاجتماعي:”إنهم يريدوننا ننظر إلى العالم بزاوية متطورة حتى نستطيع التصرف بطريقة راقية”

تمنح تصاميمنا التي تمر بعمليات تحليل معماري بشكل وثيق على حياة الانسان ، نضع هدفنا تصميم المباني بذكاء الصناعي للعمارة؛ كما نتطلع إلى تحدي الشروط و المواصفات ، واستخدام مبادئ واستراتيجيات التصميم المتبعة في جميع الانماط المعماية و نضع ضمن تركيزنا عناصر اساسية مثل التصميم الدمقراطية و الرديكالية المعمارية ، كما نتعاون مع جميع اصحاب العلاقة في المباني سواء ملاك او مقاولين او حتي مهندسين من اجل هدف واحد هو توليد النموذج المحلي والعالمي وفلسفة مستخدم المبني.

موقع المشروع
يولد الابتكار عندما تعمل بتفرد. إن دراسة و فهم موقعك اول خطوة في عملية التصميم المعماري. يبدأ نهجنا دائمًا بالاستثمارات العميقة في السياق المعنوي و تنظيريللمواقع ، والتخطيط للأولويات والتشريعات الحكومية ، وتراثها الاجتماعي والثقافي لكل ما هو محيط و موسوم بالمكان و الزمان و ندع دائما مساحة للتصور الفريد امام الإمكانيات و المميزات التي يمكن أن يوفرها الموقع.

مفهوم التصميم
يسعى الاستوديو الخاص بنا إلى إنشاء محاور و علاقات عميقة من خلال عملنا لان العمارة هي فن و ثقافة . يبدء نهجنا في التصميم دائمًا على مفهوم تصميم له اتصال عميق بالموقع وبالعميل. كما ان الفلسفة التي نتبعها في تصميم المباني تعد شاملة لاننا نصمم كل شيء مخصص للتصميمو هذا ما يجعلنا نفتخر بمفهومنا.

البرنامج المساحي
تعتبر جودة البرنامج المساحي و وظيفة المشروع عنصر اساسي لأسلوبنا. نحن نركز على ذوقنا المعماري و الحسي النابع عن تطلعات العميل في تحديد مشاكل و ملاحظاتالمشاريع.قال الفيلسوف المعماري سولفان الشكل يتبع الوظيفة في كثير من الحالات ، الا أننا نعتقد أن هذا إلى حد ما تنظير نظري ليس من اساسيات العمارة المعاصرة التي تنقسم مع الجيل الجديد و عصر العمارة الحديث . بالاشارة الي ان انجح المشاريع المعمارية حيث يكون النموذج هو المكون الأكثر أهمية للبرنامج.

نموذج التصميم
سواء كان عنصر التصميم المعماريالخارجي أو الداخلي ، غالبًا ما يكون الشكل هو العنصر المعماري الأكثر شهرة للمبنى. في حين أن الوظيفة تكون عبارة عن برنامج تخطيطي متقن ، نفخر بتطوير كتل معمارية تتميز بالنظام المعماري الحديث و الذي يجمع طراز التصميم المعماري المعاصر و العمارة التفككية الرديكالية الجميلة وأشكال تتحدث عن نفسها و تجعل من المفهوم هو السباق نحو الصدارة.

المادية
السهل الممتنع ، نحن مؤمنين ان الذوق و الجمال في العمارة لا يعكسة الترف الزائد عن الحد او إستخدام المواد الأكثر تكلفة حيث لم يكن استخدام مواد ذات جودة عالية ودائمة في المبنى أكثر أهمية من أي وقت مضى. نحن نحب الطوب والخرسانة والحجر و الرخام و الخيام و الحديد الصلب لأن هذه المواد توحي بالتفرد و و التوافق مع الاكواد الهندسية ، كما اننا لا نحصر انفسنا في توجة معين او نوعية مواد محددة فلكل مشروع فكرة جديدة و سياق مختلف عن الاخر ، غالبًا ما ندمج مواد أخرى لتوفير التباين نجعل الاحساس احد العناصر الرئيسية لان التصميم المعماري المميز لابد ان يوافق بين العديد من العناصر من ضمنها اللمس و الصوت و الشم كذلك. يحاول مكتبنا تحديد كمية المواد في المشروع للسماح للنموذج بالتحدث عن نفسه و تحقيق الجمال المعماري.

التسليم
منذ 2009 كان اهم اهدافنا الحفاظ علي الجودة و نحن دائما نذهب الي عنصر الجودة علي حساب الكمية حيث تؤهلنا تجربة التسليم لدينا الي تحقيق النتائج العالية ، نحن متمرسون على التفاوض مع اصحاب القرار في جميع القطاعات مثل الوزارات و البلديات ، وتسهيل تقديم الاستشارات الي العديد من أصحاب القرار ، واختيار الاستشاريين والمقاولين ، وإدارة المشاريعمع تحديد البرامج الزمنية الدقيقة و الوافية لإدارة و إنشاء المشاريع في أفضل وقت
.